الأسبوع المصرفي للأطفال والشباب

2020

الأسبوع المصرفي للأطفال والشباب الثامن
 
بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم وجمعية البنوك الفلسطينية، تطلق سلطة النقد فعاليات الأسبوع المصرفي للأطفال وللشباب في السادس عشر من شهر آذار من كل عام، وذلك لتطوير قدرات الشباب في التعامل مع الأمور المصرفية. وقد اعتمدت سلطة النقد هذا اليوم من كل عام يوما لبدء أنشطة الأسبوع المصرفي الذي يهدف إلى تنمية الوعي المصرفي بين الشباب، وتكريس ثقافة الادخار لديهم ليصبحوا قادرين على تحمل مسؤولياتهم المالية في المستقبل القريب. كما ويهدف الأسبوع المصرفي لتعزيز الثقافة المصرفية والمالية وتعزيز انتشارها لدى أوسع شرائح المجتمع، وإتاحة الفرصة لزيادة الوعي والثقافة المالية والمصرفية وإرشاد الطلبة ومساعدتهم على اتخاذ القرارات المالية الحكيمة في المستقبل. ويندرج هذا الأسبوع ضمن فلسفة المنظمة الدولية لنشر الوعي المالي للأطفال والشباب، والتي تضم في عضويتها 83 دولة مشاركة.
 
وضمن فعاليات هذا الأسبوع، يقوم طلبة المدارس بزيارات لمقرات المصارف، حيث يتعرف الطلبة على الخدمات المصرفية، مما يحسن وعيهم وثقافتهم المصرفية والمالية، كما يقوم ممثلون عن المصارف بزيارات لنحو 1600 مدرسة في مختلف المحافظات، وذلك لتقديم الشرح اللازم للطلبة لتنمية وعيهم المالي والمصرفي، والإجابة عن استفساراتهم وتزويدهم بالنشرات اللازمة للتعرف على الشؤون المصرفية، ومفاهيم وأساليب عمل المصارف، وكيفية التعامل معها، ودور النقود، وسبل الادخار والاستثمار، بالإضافة إلى توعية النشئ الجديد بالسبل المثلى للإنفاق وغيرها من المعلومات الإرشادية التي تساهم في حماية الفرد والمجتمع.
  صفحة الأسبوع المصرفي للأطفال والشباب على موقع الفيسبوك 

   


 

2019

الأسبوع المصرفي للأطفال والشباب السابع
 
بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم وجمعية البنوك الفلسطينية، تطلق سلطة النقد فعاليات الأسبوع المصرفي للأطفال وللشباب في السادس عشر من شهر آذار من كل عام، وذلك لتطوير قدرات الشباب في التعامل مع الأمور المصرفية. وقد اعتمدت سلطة النقد هذا اليوم من كل عام يوما لبدء أنشطة الأسبوع المصرفي الذي يهدف إلى تنمية الوعي المصرفي بين الشباب، وتكريس ثقافة الادخار لديهم ليصبحوا قادرين على تحمل مسؤولياتهم المالية في المستقبل القريب. كما ويهدف الأسبوع المصرفي لتعزيز الثقافة المصرفية والمالية وتعزيز انتشارها لدى أوسع شرائح المجتمع، وإتاحة الفرصة لزيادة الوعي والثقافة المالية والمصرفية وإرشاد الطلبة ومساعدتهم على اتخاذ القرارات المالية الحكيمة في المستقبل. ويندرج هذا الأسبوع ضمن فلسفة المنظمة الدولية لنشر الوعي المالي للأطفال والشباب، والتي تضم في عضويتها 83 دولة مشاركة.
 
وضمن فعاليات هذا الأسبوع، يقوم طلبة المدارس بزيارات لمقرات المصارف، حيث يتعرف الطلبة على الخدمات المصرفية، مما يحسن وعيهم وثقافتهم المصرفية والمالية، كما يقوم ممثلون عن المصارف بزيارات لنحو 1600 مدرسة في مختلف المحافظات، وذلك لتقديم الشرح اللازم للطلبة لتنمية وعيهم المالي والمصرفي، والإجابة عن استفساراتهم وتزويدهم بالنشرات اللازمة للتعرف على الشؤون المصرفية، ومفاهيم وأساليب عمل المصارف، وكيفية التعامل معها، ودور النقود، وسبل الادخار والاستثمار، بالإضافة إلى توعية النشئ الجديد بالسبل المثلى للإنفاق وغيرها من المعلومات الإرشادية التي تساهم في حماية الفرد والمجتمع.
 
  •  
صفحة الأسبوع المصرفي للأطفال والشباب على موقع الفيسبوك 

   

2018

الأسبوع المصرفي للأطفال والشباب السادس
 
بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم وجمعية البنوك الفلسطينية، تطلق سلطة النقد فعاليات الأسبوع المصرفي للأطفال وللشباب في السادس عشر من شهر آذار من كل عام، وذلك لتطوير قدرات الشباب في التعامل مع الأمور المصرفية. وقد اعتمدت سلطة النقد هذا اليوم من كل عام يوما لبدء أنشطة الأسبوع المصرفي الذي يهدف إلى تنمية الوعي المصرفي بين الشباب، وتكريس ثقافة الادخار لديهم ليصبحوا قادرين على تحمل مسؤولياتهم المالية في المستقبل القريب. كما ويهدف الأسبوع المصرفي لتعزيز الثقافة المصرفية والمالية وتعزيز انتشارها لدى أوسع شرائح المجتمع، وإتاحة الفرصة لزيادة الوعي والثقافة المالية والمصرفية وإرشاد الطلبة ومساعدتهم على اتخاذ القرارات المالية الحكيمة في المستقبل. ويندرج هذا الأسبوع ضمن فلسفة المنظمة الدولية لنشر الوعي المالي للأطفال والشباب، والتي تضم في عضويتها 83 دولة مشاركة.
 
وضمن فعاليات هذا الأسبوع، يقوم طلبة المدارس بزيارات لمقرات المصارف، حيث يتعرف الطلبة على الخدمات المصرفية، مما يحسن وعيهم وثقافتهم المصرفية والمالية، كما يقوم ممثلون عن المصارف بزيارات لنحو 1600 مدرسة في مختلف المحافظات، وذلك لتقديم الشرح اللازم للطلبة لتنمية وعيهم المالي والمصرفي، والإجابة عن استفساراتهم وتزويدهم بالنشرات اللازمة للتعرف على الشؤون المصرفية، ومفاهيم وأساليب عمل المصارف، وكيفية التعامل معها، ودور النقود، وسبل الادخار والاستثمار، بالإضافة إلى توعية النشئ الجديد بالسبل المثلى للإنفاق وغيرها من المعلومات الإرشادية التي تساهم في حماية الفرد والمجتمع.
  صفحة الأسبوع المصرفي للأطفال والشباب على موقع الفيسبوك 

   


 

2017

الأسبوع المصرفي للأطفال والشباب الخامس
 
بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم وجمعية البنوك الفلسطينية، تطلق سلطة النقد فعاليات الأسبوع المصرفي للأطفال وللشباب في السادس عشر من شهر آذار من كل عام، وذلك لتطوير قدرات الشباب في التعامل مع الأمور المصرفية. وقد اعتمدت سلطة النقد هذا اليوم من كل عام يوما لبدء أنشطة الأسبوع المصرفي الذي يهدف إلى تنمية الوعي المصرفي بين الشباب، وتكريس ثقافة الادخار لديهم ليصبحوا قادرين على تحمل مسؤولياتهم المالية في المستقبل القريب. كما ويهدف الأسبوع المصرفي لتعزيز الثقافة المصرفية والمالية وتعزيز انتشارها لدى أوسع شرائح المجتمع، وإتاحة الفرصة لزيادة الوعي والثقافة المالية والمصرفية وإرشاد الطلبة ومساعدتهم على اتخاذ القرارات المالية الحكيمة في المستقبل. ويندرج هذا الأسبوع ضمن فلسفة المنظمة الدولية لنشر الوعي المالي للأطفال والشباب، والتي تضم في عضويتها 83 دولة مشاركة.
 
وضمن فعاليات هذا الأسبوع، يقوم طلبة المدارس بزيارات لمقرات المصارف، حيث يتعرف الطلبة على الخدمات المصرفية، مما يحسن وعيهم وثقافتهم المصرفية والمالية، كما يقوم ممثلون عن المصارف بزيارات لنحو 1600 مدرسة في مختلف المحافظات، وذلك لتقديم الشرح اللازم للطلبة لتنمية وعيهم المالي والمصرفي، والإجابة عن استفساراتهم وتزويدهم بالنشرات اللازمة للتعرف على الشؤون المصرفية، ومفاهيم وأساليب عمل المصارف، وكيفية التعامل معها، ودور النقود، وسبل الادخار والاستثمار، بالإضافة إلى توعية النشئ الجديد بالسبل المثلى للإنفاق وغيرها من المعلومات الإرشادية التي تساهم في حماية الفرد والمجتمع.
  صفحة الأسبوع المصرفي للأطفال والشباب على موقع الفيسبوك