بيانات صحفية

سلطة النقد توقع مذكرة تفاهم مع بلدية رام الله لانضمام البلدية لنظام عرض وسداد الفواتير الوطني E-SADAD

سلطة النقد توقع مذكرة تفاهم مع بلدية رام الله لانضمام البلدية لنظام عرض وسداد الفواتير الوطني E-SADAD

وقعت سلطة النقد، اليوم، مع بلدية رام الله مذكرة تفاهم لانضمام البلدية لنظام عرض وسداد الفواتير الوطني E-SADAD.

 

وجرى توقيع مذكرة التفاهم بحضور محافظ سلطة النقد د. فراس ملحم، ورئيس بلدية رام الله السيد عيسى قسيس، بحضور مدير عام الشركة الفلسطينية لخدمات الدفع السيد نادر الصالحي، وأعضاء مجلس بلدية رام الله، عزت حلاوة، لبنى فرحات، وخلدون أبو الحمص، ومدير عام بلدية رام الله أحمد أبو لبن، وعدد من مدراء سلطة النقد، ومدراء تكنولوجيا المعلومات والمالية والإعلام في بلدية رام الله.

 

وتقضي مذكرة التفاهم بانضمام بلدية رام الله لنظام E-SADAD، وهو نظام مركزي خاضع لإشراف وإدارة سلطة النقد، يوفر خدمة عرض وسداد الفواتير إلكترونياً عبر قنوات الدفع الإلكترونية المختلفة، ويربط كل مزودي خدمات الدفع (البنوك، شركات خدمات الدفع) مع مختلف القطاعات المفوترة في فلسطين.

 

من جانبه أكد محافظ سلطة النقد أن توقيع هذه المذكرة يأتي في إطار السعي الدائم لسلطة النقد إلى ابتكار أدوات وتشريعات وتطوير أنظمة تساهم في تسريع عملية التحول من المجتمع التقليدي إلى المجتمع الرقمي في فلسطين ومواكبة تطور التكنولوجيا المالية بالعالم، وزيادة الثقة والأمان بالمدفوعات الإلكترونية في فلسطين.

 

وأوضح المحافظ أن نظام E-SADAD  سيشكل نقلة نوعية في آليات الدفع الإلكتروني في فلسطين، والذي سيوفر منصة واحدة تمكن المواطنين، وعلى مدار الساعة، من الاستعلام عن جميع فواتيرهم وتسديدها بكلّ سهولة من خلال الواجهات والتطبيقات البنكية والمحافظ الإلكترونية، بما يشمل سداد رسوم الحكومة والبلدية والأقساط الجامعية وفواتير المنفعة العامة وقطاعات الاتصالات والإنترنت، مع الحفاظ على سرية البيانات من خلال تطبيق أعلى معايير الأمان والخصوصية.

 

وأشار المحافظ إلى أن النظام سيمكن القطاعات المفوترة من حصر تعاملها مع نقطة ارتباط واحدة لتكون متاحة لدى كافة المصارف وشركات خدمات الدفع، مما يسهل عليهم إجراء المطابقات إلكترونياً وبشكل فوري مع كافة مزودي خدمات الدفع الإلكتروني، ويسهم في خفض النفقات التشغيلية والتطويرية وفترة التحصيل الأموال المرتبطة بالفواتير وتكاليف إجراءات تسوية الحسابات.

 

وتقدم السيد المحافظ بالشكر لبلدية رام الله، كأول قطاع مفوتر ينضم لنظام  E-SADAD، ولجهودها المستمرة في تطوير أنظمتها التي تسهل على المواطنين إتمام معاملاتهم المالية إلكترونياً.

 

من جانبه، قال رئيس بلدية رام الله عيسى قسيس "إن بلدية رام الله فخورة بشراكتها المميزة مع سلطة النقد، خاصة وأن المشاريع والبرامج المشتركة بين المؤسستين تصب في صالح خدمة المواطنين وتسهيل الإجراءات عليهم، وفخورون بنجاح تعاوننا مع سلطة النقد في تفعيل الفوترة لبلدية رام الله على نظام E-SADAD، حيث نحن الآن موجودون كأول مفوتر على هذه المنصة الواعدة، وأثمن جهود سلطة النقد في تطويره وتحقيق هذه النقلة النوعية في آليات الدفع الإلكتروني".

 

وأضاف قسيس إن بلدية رام الله تعتبر نموذجاً في تعزيز العمل على برامج التحول الرقمي، حيث أصبح هدفنا التحول إلى اللغة الرقمية تماشياً أيضا مع خطواتنا المتقدمة في مجال الخدمات الإلكترونية والتسديد الإلكتروني ووسائل التواصل الرقمية وآخرها تحديث وإطلاق تطبيقنا الإلكتروني للأجهزة الذكية.

Previous Article سلطة النقد تحذر من التعامل مع مقدمي خدمات العملات المشفرة والأصول الافتراضية
Next Article سلطة النقد وجمعية نجوم الأمل لتمكين النساء ذوات الإعاقة توقعان مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون المشترك
Print
1757

Theme picker